مشاركة

الحل السوري – خاص

أعلنت قوات “الشهيد أحمد العبدو” مقتل قائدها (العقيد الركن بكور السليم – المعروف باسم الحجي أبو فراس)، إثر عملية انتحارية نفذها تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) في البادية السورية.

 

وكانت قوات العبدو قد خاضت معارك عنيفة ضد التنظيم منذ عام 2014، آخرها في #الضمير ومناطق أخرى في #القلمون، خلال الأشهر الماضية.

وقال الناشط وليد كسر (مدير شبكة ضمير مباشر) إن القتيل هو “مؤسس وقائد قوات الشهيد أحمد العبدو، من منطقة المهين، يتبع له فصيل كبير، له تواجد أساسي في مدينة الضمير (#ريف_دمشق)، وقُتل معه شخصان آخران، في كمين من قبل التنظيم في البادية السورية”.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن القيادي المعارض البارز “اغتيل بتفجير عنصر من داعش نفسه بحزام ناسف، خلال اجتماع كان يترأسه في القلمون الشرقي”.

وأشار المرصد إلى أن بكور السليم “كان على تنسيق مع جهاز مخابرات أوروبي، لمحاربة تنظيم داعش في بادية الحماد، وريف #دمشق الشرقي، وريف #حمص الشرقي، وصولاً إلى الحدود السورية الأردنية العراقية”، دون تحديد الدولة، لكن مصادر مطلعة على اجتماعات الفصيل في #الأردن، ذكرت لموقع الحل السوري أن “الدولة التي ينسق معها العقيد المنشق هي #بريطانيا”، على حد قول المصادر.

يذكر أن العقيد بكور السليم هو أحد أعضاء مؤتمر الرياض، وعضو في الهيئة العليا للمفاوضات، وكان قد انشق عن النظام في 2012، وشارك في تأسيس المجلس العسكري الثوري في دمشق وريفها.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/g6eoY