وزير الدفاع الأمريكي يهاجم روسيا لقصفها قوات تحارب داعش

وزير الدفاع الأمريكي يهاجم روسيا لقصفها قوات تحارب داعش

الحل السوري – وكالات

هاجم وزير الدفاع الأمريكي #روسيا لقصفها مقاتلين تابعين للمعارضة السورية ، يحاربون تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) قرب الحدود السورية العراقية في البادية، ووعد أن “يثير الأمر مع القيادة الروسية”.

وكان #جيش_سوريا_الجديد (المدعوم من #بريطانيا و #أمريكا) قد أعلن أول أمس أن روسيا استهدفت معسكره في قرية #التنف، واستخدمت قنابل عنقودية خلال غارات أدت إلى مقتل اثنين من مقاتليه”.

وقال وزير الدفاع (آشتون كارتر) بتصريح صحفي، “كان هذا هجوماً على القوات التي تقاتل الدولة الإسلامية في المقام الأول.. في الحقيقة هذا أول شيء يثير الانزعاج في ذلك التصرف الذي قامت به روسيا”.

كما اتهم الوزير الأمريكي روسيا في استهداف مواقع أخرى ليس لها ارتباط بمواقع المتشددين الذين تدعي محاربتهم، حيث قال “قال الروس في البداية إنهم ذهبوا لقتال الدولة الإسلامية، لكن هذا لم يكن حقاً ما قاموا به”.

وحول التنسيق الأمريكي الروسي للعمليات في سوريا، قال الوزير غاضباً، “رغم خلو المنطقة من أي قوات أمريكية حين شنت روسيا الغارة فإن الجيش الأمريكي قام بتفعيل قنوات الاتصالات في حالة الطوارئ مع موسكو لمطالبة روسيا بوقف الغارات في هذه المنطقة لكن روسيا نفذت الغارات رغم مرور بعض الوقت على ذلك الاتصال”.

وكانت مصادر أردنية مطلعة قد أكدت للحل السوري أن “جيش سوريا الجديد تدرب على أيدي وزارة الدفاع الأمريكية (وليس المخابرات كحال الفصائل الأخرى المدعومة أمريكياً)، وخضع لدورات تدريبية في #الأردن مدتها ستة أشهر، تعلم مقاتلوه خلالها استخدام السلاح الأمريكي”.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية