بغداد 36°C
دمشق 31°C
الثلاثاء 3 أغسطس 2021
داعش ينشر صوراً من مدن أمريكية ويهدد بهجمات على "البيوت والسيارات والمكاتب" - الحل نت


الحل السوري – خاص

أصدر تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، تسجيلاً مصوراً، ظهرت خلاله لقطات “أًخذت بهواتف خليوية”، في مدن أمريكية، هدد من خلالها #الولايات_المتحدة، بعمليات تخريبية جديدة، بعد أسبوعين على تبني التنظيم لحادثة إطلاق نار جرت في #فلوريدا.

 

وقال المتحدث باسم حملة #الرقة_تذبح_بصمت (محمد الصالح)، إن “التنظيم كان قد أقام معسكرات تدريبية لمقاتلين في الرقة، بهدف إرسالهم إلى الخارج، للقيام بعمليات إرهابية ضد الغرب”. لكنه شكك في الوقت ذاته بأن يكون المصوّرون للتسجيل تابعون لداعش. مرجّحاً أن يكونوا “مناصرين له فقط، وذلك لصعوبة انتقال عناصر التنظيم من #سوريا عبر #تركيا إلى #الولايات_المتحدة”، بحسب قوله.

وكانت الولايات المتحدة قد منعت مؤخراً حاملي جوازات سفر سوريا و #العراق و #إيران و #السودان من دخول البلاد دون تأشيرة، حتى وإن كانوا يملكون جوازات سفر دول أخرى أوروبية أو غيرها، كما منعت دخول أي شخص إلى أمريكا دون تأشيرة إن كان قد زار إحدى الدول المذكورة خلال السنوات الخمس الأخيرة.

وقال التنظيم المتشدد، في تسجيله الصادر، أمس، والذي تضمن صوراً من #سان_فرانسيسكو و #لاس_فيغاس: “قوموا أيها المسلمون واقتلوا النصارى وأذنابهم في عقر ديارهم.. فخخوا سياراتهم وبيوتهم ومكاتبهم”، بحسب ما ورد في التسجيل.

وكان #عمر_متين قد قام بالهجوم على نادي ليلي للمثليين في #أورلاندو بفلوريدا في 12 حزيران (يونيو) الجاري، وقتل 49 شخصاً، وأعلن في اتصال مع الطوارئ أن هذا الهجوم “هو من أجل خليفة المسلمين #أبو_بكر_البغدادي”. وتبنى تنظيم داعش الهجوم، بعد ذلك عبر بيان رسمي، رغم تأكيد الشرطة الفدرالية أن متين لم يكن تابعاً لأي تنظيم خارجي.


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية