القامشلي: التوقيع على ميثاق شرف صحفي لمعالجة خطاب الكراهية في الإعلام

جوان علي – القامشلي

وقعت عدد من المؤسسات الإعلامية العاملة في مناطق #الإدارة_الذاتية في #الحسكة، بالإضافة إلى عدد من الصحفيين والعاملين في المجال الإعلامي، على ميثاق شرف صحفي “تم التوصل إليه بعد جلسات نقاش بين المعنيين على مدى ثلاث أشهر ونصف”، بحسب القائمين على المشروع.

 

 

الصحفي فريد إدوار (عضو إدارة منتدى #الجزيرة الإعلامي)، قال لموقع الحل السوري، إن الميثاق هو “حصيلة نقاشات بين عدد من المؤسسات الإعلامية والصحفيين العاملين في مناطق الإدارة الذاتية”. موضحاً أن النقاشات في الجلسات السبعة لمنتدى الجزيرة على مدى ثلاثة أشهر ونصف “تركزت حول سبل معالجة خطاب الكراهية في #الإعلام المحلي وكيفية زيادة التنسيق بين المؤسسات الإعلامية”، وفق قوله.

وأوضح إدوار أن عدداً من المؤسسات الإعلامية الكردية والعربية والسريانية وقعت على الميثاق، إضافة إلى عدد من الصحفيين والعاملين في المجال الإعلامي. مضيفاً أن الميثاق “يُعدّ أحد المحاولات لتمكين الحوار بين الإعلاميين في منطقة الجزيرة، والاتفاق على معايير مشتركة تهدف للوصول إلى إعلامٍ مهني بعيد عن خطاب الكراهية والعنصرية”، بحسب تعبيره.

وجاء في ميثاق الشرف الصحفي 17 بنداً تؤكد على “الالتزام بالقيم المهنية والأخلاقية لمهنة الإعلام، انطلاقاً من كونه محكمة أخلاقية تلتزم بها الوسائل الإعلامية خلال عملها اليومي، وبالتالي خلق نوع من الموضوعية والحياد في العمل الصحفي لدى العاملين في مختلف المؤسسات الإعلامية”.

ويوجب الميثاق على الموقعين “التّعامل الموضوعي مع التنوع الذي يميز المجتمعات البشرية، بكل ما فيها من أعراق وثقافات ومعتقدات، وما تنطوي عليها من قيم وخصوصيات ذاتية لتقديم انعكاس أمين وغير منحاز عنها”. بالإضافة إلى “احترام كافة الأديان والإثنيات، والابتعاد عن الدعوات الطائفية والعنصرية، المنطويّة على الدعوة إلى التفرقة بين مكونات المجتمع، وإهانة الأديان وكراهيتها والطّعن في إيمان الآخرين، والالتزام بالقيم الأخلاقية للمجتمع”، بحسب ما ورد.

يذكر أن المنتدى عُقد برعاية مؤسسة أرتا، بالتعاون مع بيت منديلا، وقد شارك في جلسات المنتدى المؤسسات الإعلامية التابعة للإدارة الذاتية، إلا أنها لم توقع على الميثاق.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/zBZwh