حملة لمكافحة المخدرات في بلدة تسيل بريف درعا

حملة لمكافحة المخدرات في بلدة تسيل بريف درعا

محمد عمر – درعا

نظّم المجلس المحلي في بلدة #تسيل (الخاضعة لسيطرة المعارضة) بريف #درعا الغربي، حملة لتوعية المدنيين من خطورة انتشار ظاهرة تعاطي #المخدرات تحت شعار “معاً لمكافحة المخدرات”.

وقال الناشط الإعلامي محمد النعسان من بلدة تسيل لموقع الحل السوري، إن الهدف الرئيسي من الحملة هو “التعريف بآفة المخدرات وأخطارها على المجتمع، ونشر التوعية الضرورية بتلك الآفة للحد من انتشارها”.

وأضاف النعسان، استمرت الحملة على مدى يومين، تم من خلالها توزيع بروشورات توعية للفئات العمرية، في حين رفعت لافتات كبير في مباراة بدوري كرة القدم حملت شعارات تُحذر من انتشار الظاهرة وخطورتها على المجتمع، كما نظّمت ندوة في هذا الموضوع حضرها أطباء ومختصين تم من خلالها نشر الوعي اللازم للقضاء على الآفة، لما لها من أبعاد نفسية وجسدية واقتصادية على المجتمع.

تجدر الإشارة هنا إلى أن هذه الحملة تمت بالتعاون والتنسيق بالتعاون بين المجلس المحلي في بلدة تسيل مع منظمة الاسعاف والإخلاء والتطوير وتجمع #سوريا_تجمعنا.

يذكر أن الفلتان الأمني الذي تشهده محافظة درعا، ساعد بتفشي ظاهرة تعاطي المخدرات في المجتمع الحوراني، في ظل عجز دار العدل والفصائل المسلحة بوضع حد لتفشي هذه الظاهرة.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية