لقاء تركي إيراني ثاني خلال أسبوع واحد

لقاء تركي إيراني ثاني خلال أسبوع واحد

الحل السوري – وكالات

قالت وزارة الخارجية الإيرانية إن وزير الخارية التركي (مولود تشاويش #أوغلو) زار #إيران، لبحث “مسائل إقليمية”، بعد أيام من اجتماع دار بين وزير الخارجية الإيراني (محمد جواد #ظريف) والرئيس التركي (رجب طيب #أردوغان)، في أنقرة.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية (#بهرام_قاسمي)، إن الوزير التركي “قام بزيارة قصيرة إلى طهران لمتابعة المشاورات بخصوص مسائل إقليمية والعلاقات الثنائية”. مضيفاً أن البلدين “قررا تنظيم العديد من اللقاءات على مختلف المستويات بين كبار مسؤولي البلدين في مستقبل قريب”.

وتأتي هذه الاجتماعات غير الاعتيادية بين البلدين، بعد فترة وجيزة من قيام الرئيس التركي بزيارة #موسكو، ولقاء الرئيس الروسي (فلاديمير #بوتين).

وتدعم تركيا المعارضة السورية، ويعتبر النظام السوري #أردوغان عدواً لدوداً لدمشق، في حين تدعم روسيا وإيران النظام، عسكرياً وسياسياً واقتصادياً. ولا يوجد أي مؤشرات حقيقية بعد على أن اللقاءات التركية ممكن أن تؤثر على سياسة أنقرة تجاه سوريا.

وكانت الحكومة التركية قد أكدت بعد اللقاء التركي الروسي في 9 آب (أغسطس) أن عودة العلاقات مع موسكو، والاجتماع بين الزعيمين لا يغير موقفها مما يحدث في سوريا.