بغداد 17°C
دمشق 11°C
الخميس 26 نوفمبر 2020

جمارك حمص ترفد ميزانية الدولة بأكثر من 100 مليون ليرة في عشرة أيام


قامت #مديرية_الجمارك في #حمص بمصادرة براد مهرب من الأراضي #اللبنانية باتجاه #سوريا محمل بحوالي 22 طن من #الموز، حيث وصلت قيمة غراماته بنحو 20 مليون ليرة سورية.

 

وقال مدير الجمارك في حمص مازن مخلوف أن “هذا البراد هو الثاني من نوعه الذي تتم مصادرته خلال الأيام العشرة الماضية حيث سبق لعناصر المديرية ضبط براد آخر يحتوي على 20 طناً من الموز المهرب من تركيا باتجاه الأراضي السورية”.

وبين أن “محاولات المهربين باءت بالفشل لجهة الالتفاف على موافقة رئاسة مجلس الوزراء على مقترح #وزارة_الاقتصاد والتجارة الخارجية الخاص باستيراد مادة الموز من #لبنان مقابل تصدير الحمضيات في إطار السعي لفتح أسواق تصديرية جديدة لمادة الحمضيات، حيث ينص المقترح على استيراد واحد كيلو غرام من الموز اللبناني مقابل تصدير خمسة كيلو غرامات من الحمضيات السورية”.

في سياق آخر، أضاف مخلوف أن المديرية تمكنت من “ضبط صهريج معبأ بمادة المازوت أثناء محاولته بيع هذه الكميات في السوق السوداء، وقد وصلت قيمة الغرامات على الصهريج حوالي 30 مليون ليرة سورية”.

وأكد أنه تم “ضبط سيارة محملة بعدد من الطرود التي تحتوي على إكسسوارات أجهزة خلوية متنوعة وصلت غراماتها إلى 9 ملايين ليرة سورية.”‏

أما عن حالات الضبوط الخاصة بالمواد الغذائية أشار مخلوف إلى “ضبط عناصر المديرية مؤخرا مواد غذائية منتهية الصلاحية وصلت قيمة غراماتها إلى 7 ملايين حيث تم اتلاف كامل الكمية أصولاً، أما الشحنة الثانية التي تم ضبطها فقد كانت تحتوي على مواد غذائية مهربة وصلت قيمة غراماتها إلى 8 ملايين ليرة سورية يضاف إلى كل ذلك ضبط أيضاً ألبسة مستعملة «بالة» مهربة وصلت قيمتها إلى 2٫5 مليون ليرة سورية وكذلك مصوغات فضية بقيمة 2٫2 مليون ليرة سورية، ونشاء الذرة بقيمة غرامة بلغت 2٫7 مليون ليرة سورية حيث تم تحصيل القسم الأكبر من قيمة هذه الغرامات والمصالحة على معظمها”.‏

وأكد مخلوف أن “عناصر المديرية تمكنوا من ضبط مواد غذائية في مدينة حماة وصلت قيمة غراماتها إلى 3 ملايين ليرة سورية، ليصبح بالتالي إجمالي الضبوط والغرامات المحقق خلال الأيام العشرة الماضية إلى 10 ضبوط بقيمة غرامات وصلت إلى أكثر من 104 مليون ليرة سورية”.


التعليقات