قتلى للمعارضة والنظام خلال مواجهات في مناطق عدة بحماة

قتلى للمعارضة والنظام خلال مواجهات في مناطق عدة بحماة

هاني خليفة – حماة

دارت اشتباكات، اليوم، بين فصائل المعارضة وقوات النظام في محيط مدينة #صوران الخاضعة لسيطرة الأخيرة، في محاولة منها التقدم باتجاه مدينة #طيبة_الإمام في ريف #حماة الشمالي، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

وقال الناشط الإعلامي إياد العلي لموقع الحل، إن “المواجهات أسفرت عن مقتل ثلاثة عناصر بينهم ضابط وجرح آخرين من قوات النظام، في حين سقط عدد غير معروف من القتلى والجرحى في صفوف المعارضة نتيجة استمرار المواجهات حتى اللحظة، كما دمرت الفصائل دبابة للنظام من طراز T72، عبر استهدافها بصاروخ#تاو، كما دمرت مساء أمس عربة BMP”.

وأضاف المصدر أن “الفصائل دمرت قاعدة إطلاق صواريخ من طراز #كورنيت على جبهة قرية #معان الخاضعة لسيطرة قوات النظام في ريف #حماة الشمالي الشرقي، عبر استهدافها بصاروخ موجه”، لافتاً إلى أن المواجهات تزامنت مع استهداف الطيران الحربي بعدة غارات بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية مدينة #طيبة_الإمام وبلدة #اللطامنة وقرى #عطشان و #الزلاقيات و #لحايا، اقتصرت أضرارها على المادية.

كذلك استهدفت الفصائل، ليل أمس، بقذائف مدفع عيار 130 ملم تجمعات قوات النظام في مدينة #سلحب بريف #حماة الغربي، ما أدى إلى سقوط عدد غير معروف من القتلى والجرحى في صفوفها، إذ سمعت أصوات سيارات الإسعاف تسرع إلى مكان الاستهداف، وذلك ردا على مقتل ثمانية مدنيين في بلدة #اللطامنة أمس.

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية