جرحى بقصف روسي على ريف درعا.. والمعارضة تستهدف مواقع للنظام في المدينة

جرحى بقصف روسي على ريف درعا.. والمعارضة تستهدف مواقع للنظام في المدينة

محمد عمر – #درعا

أصيب عدة مدنيين  بجروح، مساء أمس، جراء غارة شنها الطيران الحربي الروسي واستهدف فيها مدينة #داعل بريف # #درعا الأوسط.

وقال الناشط الاعلامي خالد المحمد لموقع الحل السوري، إن الطيران الروسي شنّ غارة بالقنابل العنقودية، استهدف من خلالها الأحياء السكنية بمدينة # #داعل ، الأمر الذي أسفر عن سقوط عدة جرحى في صفوف المدنيين، حيث سارعت فرق الدفاع المدني للمكان المُستهدف وباشرت عملها بنقل الجرحى للمشفى الميداني في المدينة.

وأضاف المصدر، أن غارات مماثلة طالت بلدة إبطع وتل الحمد بريف #درعا الأوسط، وتل الحارة الاستراتيجي بريف #درعا الشمالي، حيث اقتصرت الأضرار على المادية.

يُشار إلى أن هذه المرة الأولى التي يشنّ فيها # #الطيران_الروسي غارات جوية ليلية على مدن وبلدات محافظة #درعا ، (الخاضعة لسيطرة المعارضة) منذ أشهر.

وفي سياقٍ منفصل، قامت “فرقة 18 آذار” بالتنسيق مع غرفة عمليات “البينان المرصوص”، باستهداف عدة نقاط ومواقع تابعة لقوات النظام بمدينة #درعا ، حيث قصفت بقذائف الدبابات وبالرشاشات الثقيلة كلاً من المؤسسة الحمرا وحاجز البريد وحاجز الوسيم، وتمكنت من تدمير عدد من الدشم، وإخراج مبنى البريد الذي تتخذه قوات النظام مركزاً لعملياتها العسكرية عن الخدمة.