مقتل خمسة مدنيين بينهم عنصران من الدفاع المدني في قصف على مضايا ودوما

مقتل خمسة مدنيين بينهم عنصران من الدفاع المدني في قصف على مضايا ودوما

ورد مارديني – ريف دمشق

قتل ثلاثة مدنيين، بينهم عنصران من #الدفاع_المدني، بقصف جوي بالبراميل المتفجرة على بلدة #مضايا المحاصرة، بالتزامن مع مقتل مدنيين اثنين، وجرح آخرين، بقصف مدفعي لقوات النظام على مدينة #دوما بريف دمشق.

وقال مدير المكتب الإعلامي في المجلس المحلي لبلدة مضايا “فراس الحسين” لموقع الحل السوري، إن “ثلاثة مدنيين، بينهم عنصران من الدفاع المدني قتلا، وجرح آخرون منهم، وهم يحاولون انتشال المدنيين من تحت الأنقاض، بعد قصف البلدة بالبراميل المتفجرة من الطيران الحربي، تلاه إطلاق نار من دوشكا مرجة التل، لمنع عناصر الدفاع المدني من سحب الجرحى وإخراجهم من تحت الأنقاض” وفق قوله.

مشيراً إلى أن بلدة مضايا “لم تتعرض لقصف جوي بالبراميل المتفجرة من الطيران المروحي منذ ستة أشهر”.

وشهدت البلدة اليوم وفق المصدر ذاته، “قصفاً بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون من حاجزي الأتاسي والكروم”.

وأفاد الناشط الإعلامي “محمود معاذ” من مدينة دوما، الموقع، بأن “مدنيين اثنين، بينهما امرأة، قتلا، وجرح العديد من المدنيين، بينهم أطفال ونساء، في مدينة دوما، جراء استهدافها بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة، من قبل قوات النظام”.

كما أسفر القصف عن “دمار في الأبنية السكنية والطرقات العامة”، وعملت فرق الدفاع المدني على إخلاء المدنيين، ونقل الجرحى إلى النقاط الطبية بحسب معاذ.

شاركها على ...
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية