بغداد 15°C
دمشق 6°C
الثلاثاء 2 مارس 2021
"الأسد يعطشكم ويقتلنا": حملة لنشطاء الغوطة الشرقية.. والاشتباكات مستمرة على جبهاتها - الحل نت

“الأسد يعطشكم ويقتلنا”: حملة لنشطاء الغوطة الشرقية.. والاشتباكات مستمرة على جبهاتها


ورد مارديني – ريف دمشق

أطلق ناشطون من داخل #الغوطة_الشرقية وخارجها حملة تحت عنوان “الأسد يعطشكم ويقتلنا” نصرة لأهالي #وادي_بردى والعاصمة #دمشق و “تذكيراً بمجازر النظام التي يرتكبها في عدة مدن وبلدات من الغوطة”. فيما حاولت قوات النظام اقتحام جبهة #الميدعاني و #حزرما وتمكنت الفصائل المعارضة من التصدي لهذا الهجوم.

وقال الناشط الإعلامي محمود معاذ من مدينة #دوما لموقع الحل إن “قوات النظام و #حزب_الله مستمرة في حملتهما العسكرية على وادي بردى، التي أدت لخروج نبع #الفيجة عن الخدمة، وهو المغذي المائي للعاصمة دمشق، ما أدى لانقطاع المياه عن المنطقة، وتعطيش 6 مليون نسمة يعيشون في العاصمة دمشق، واضطرارهم لتعبئة المياه بأسعار عالية”، حسب قوله.

وأضاف معاذ أن الغوطة الشرقية “تعاني من انقطاع المياه منذ 4 أعوام، جراء الحصار المفروض عليها من قوات النظام، لذلك نحن نشعر بمعاناة غيرنا من أهالي وادي بردى والعاصمة دمشق، وهذا ما دعانا لإطلاق الحملة، لأن النظام المدعوم بحزب الله اللبناني هو المجرم الأول في سوريا، ويجب تسليط الضوء على جرائمه، كما أن العديد من أهالي الغوطة الشرقية، نازحون إلى العاصمة دمشق، وبالتالي فهم أكثر من يعاني مع أزمة المياه”، بحسب وصفه.

من جانبه أفاد عضو رابطة الإعلاميين في الغوطة الشرقية (طارق خوام) موقع الحل بأن “الاشتباكات مستمرة بين الفصائل المعارضة وقوات النظام، على جبهتي حزرما والميدعاني، في منطقة المرج بالغوطة، في محاولة من الأخير التقدم والسيطرة على نقاط جديدة من المنطقة”.


التعليقات

عاجل اشتباكاتٌ بين «القوات النظامية» وفصائل المعارضة شرق “عين عيسى” بريف الرقة