مشاركة

رفع اللاجئ السوري الذي اشتهر بصورته مع المستشارة الألمانية (أنجيلا #ميركل)، دعوى قضائية على موقع #فيسبوك، بسبب رفض الأخير حذف صورة مركبة تظهر الشاب كأحد المتورطين في عملية إضرام النار بمتشرد.

وتداول الإعلام الألماني، منتصف العام الماضي، صورة “سلفي” للاجئ السوري (أنس مدماني)، التقطها مع ميركل، وحصدت رواجاً كبيراً في وسائل التواصل الاجتماعي، لكونها تعبر عن سياسة الأبواب المفتوحة ودعم المستشارة الألمانية لقضية اللاجئين.

وانتشرت منذ أسبوعين تقريباً، صور وتسجيلات مصورة لإضرام نار – تورط فيها ستة سوريين وليبي- بحق متشرد في #ألمانيا، إحداها كانت مركبة، تظهر مدماني على أنه من بين الفاعلين، ما دفع محامي الشاب إلى الطلب من فيسبوك حذفها.

ورفض موقع التواصل الاجتماعي حذف الصورة، رغم إعادة نشرها أكثر من 500 مرة من قبل المستخدمين، بحجة أنها “لم تنتهك معايير المجتمع”.

وقام محامي اللاجئ السوري برفع دعوى على الموقع، هي الأولى من نوعها، بعد أن تعرض الشاب إلى اتهامات بارتكاب الجرائم، وهجوم مستمر منذ الحادثة، وستبدأ أولى الجلسات في شهر شباط (فبراير) القادم، بحسب ما نقلته إذاعة صوت ألمانيا.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/CEcSo