مشاركة

الحل السوري – وكالات

كشفت السلطات الألمانية أن عدد طالبي اللجوء عام 2016 انخفض إلى الثلث بالمقارنة مع العام الذي سبق، وبيّنت الأرقام التي أوردتها، أن عدد الطلبات التي تقدم فيها السوريون كانت هي الأعلى بالمقارنة مع الجنسيات الأخرى.

وذكر وزير الداخلية الألماني (توماس #ديميزر) أن بلاده تلقت 280 ألف طلب عام 2016، بالمقارنة مع 890 ألفاً في 2015، بينهم حوالي 100 ألف يحملون الجنسية السورية.

حيث بيّن الوزير أن طلبات السوريين في عام 2016 تشكل 36% من مجمل الطلبات، وأما أفغانستان فقد حلت ثانية بنسبة 17% والعراق ثالثاً بنسبة 13%.

وقال ديميزر بتصريح نقلته فرانس برس، إن تراجع عدد طلبات اللجوء “يظهر أن التدابير التي اتخذتها الحكومة الألمانية والاتحاد الأوروبي لها تأثيرها، وأن تدفق الهجرة يمكن تنظيمه والسيطرة عليها”، بحسب قوله.

ومازالت السلطات الألمانية حتى الآن تدرس حوالي 745 ألف طلب لجوء، قدمهم مهاجرون وصلوا إلى ألمانيا في الثلث الأخير من عام 2015، بحسب أرقام المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين.

وتمنح #ألمانيا، طالبي اللجوء، الذين لا ترفض طلباتهم، إما حق الحماية المؤقتة (لمدة سنة واحدة قابلة للتجديد – دون لم شمل)، أو حق اللجوء بحسب قانون جنيف (لمدة ثلاث سنوات – يحق لصاحبه لم شمل أسرته).


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/CnwpM