مشاركة

الحل السوري – وكالات

تناول موقع العربية نت، قصة السوداني بشير محمد بشير والتزامه الصمت بإرادته منذ ما يزيد عن 25 عاماً.

حيث توقف بشير الملقب بـ “الشيخ الصامت” عن الكلام بإرادته، مطلع التسعينات، ولم يثنه شيء عن رأيه حتى يومنا هذا.

ويتواصل  “الشيخ الصامت” مع الناس عن طريق القلم والورقة، حيث “يرد على أسئلتهم ويحاورهم، ويشارك في ندوات ومؤتمرات ولقاءات تلفزيونية بهذه الطريقة”، حسب الموقع

وعن سبب صمته يقول البشير “كاتباً”، إن “الصمت نعمة وأن الله إذا أراد خيراً للإنسان أصمته”.

يذكر أن البشير من خريجي جامعة #السوربون الفرنسية، حاصل على ماجستير في الاقتصاد والعلوم، وله مؤلفات وأبحاث تتناول تجريته مع #الصمت.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/aWqia