مشاركة


حصاد السابعة الإخباري 17-02-2017

لقي ما لا يقل عن سبعة مدنيين مصرعهم، بينهم طفل، وأصيب أكثر من عشرة آخرين، جراء غارات للطيران التركي على مدينة الباب بريف حلب. فيما تتواصل الاشتباكات بين درع الفرات وتنظيم الدولة الإسلامية… والنظام السوري يتوقف عن التقدم باتجاه المدينة.

وفي درعا، أعلن المجلس المحلي درعا “مدينة منكوبة”، جراء الغارات الروسية العنيفة، التي أدت لخروج المشافي الميدانية عن الخدمة، ودمار كبير في البنية التحتية وسقوط ضحايا. مضيفاً أن “ثلاثة آلاف وخمسمئة عائلة نزحت من أحياء درعا وهي تحتاج مساعدة عاجلة”.

دولياً، أعلنت الأمم المتحدة تشكيل هيئة خاصة للتحضير لمحاكمة مرتكبي جرائم الحرب في سوريا. حيث ستقوم الهيئة بتحليل المعلومات وإعداد ملفات الانتهاكات التي تصنف كجرائم دولية، وفق ما ورد.

دولياً أيضاً، قال وزير الدفاع التركي إن الولايات المتحدة “لم تحسم أمرها بعد بشأن إشراك وحدات حماية الشعب في عملية الرقة”. مشيراً إلى أن إدارة الرئيس الجديد دونالد ترامب “أكثر مرونة من الإدارة السابقة”، حسب تعبيره.

في الاقتصاد، قال ناشطون من دير الزور إن النظام السوري يقوم بتوزيع المساعدات المخصصة للأهالي المحاصرين، على ذوي قتلاه خلال المعارك مع تنظيم الدولة الإسلامية. مضيفاً أن تلك المساعدات تحتوي على الأغطية وبعض المواد الغذائية.

في الاقتصاد أيضاً، بيع الدولار في السوق السوداء اليوم، بخمسمئة وخمس وثلاثين ليرة سورية، فيما بلغ سعر شرائه خمسمئة واثنتين وثلاثين ليرة سورية.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/hdB3D