مشاركة

الحل السوري – وكالات

شكلت واردات الحديد الإيرانية، مؤخراً، مصدر تهديد لشركات إنتاج الصلب الأوروبية، خاصة بعد ارتفاع الواردات القادمة منها إلى #أوروبا، حيث بلغ الارتفاع حوالي 8 أضعاف ما بين عام  2013و2016، بحسب ما نقلته وكالة رويترز عن اتحاد صناعة الصلب الأوروبي (يوروفر).

وقال الاتحاد: إن “الصادرات الإيرانية لأوروبا قفزت إلى ما يزيد بقليل عن مليون طن سنوياً مما جعلها تحتل المرتبة التالية للهند إذ تصدر الأخيرة 1.9 مليون طن سنوياً في حين صدرت الصين 5.7 مليون طن في 2016”.

من جهته قال مدير العلاقات الخارجية والتجارة لدى يوروفر لرويترز كارل تاتشيليت إن “الخطر القادم من #إيران جديد وسيكون واحداً من القضايا الثلاث الأكبر وهي الصين والهند وإيران”.

فيما بينت  #طهران أنها تدرس فرض رسوم تصدير على خام الحديد كما فعلت #الهند، وهو الأمر الذي سيؤدي إلى توافر كميات أكبر من المواد الخام أمام صناع الصلب المحليين في إيران.

في السياق ذاته قالت إيران يوم الأربعاء15 شباط الجاري إنها تستهدف تصدير ما بين 20 و25 مليون طن من الصلب سنويا بحلول سنة2025، بالإضافة إلى جهودها في تعزيز قطاع الصلب من أجل تحقيق التوسع الاقتصادي، بعد إبرام اتفاق في عام 2015 لتقييد برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية التي كانت مفروضة عليها.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/tTDMu