بغداد 26°C
دمشق 23°C
الأحد 1 نوفمبر 2020

فيتو روسي صيني جديد يمنع معاقبة النظام السوري على هجمات الكيماوي


الحل السوري – وكالات

استخدمت روسيا والصين حق النقض (#الفيتو) في #مجلس_الأمن، على مشروع قرار دولي لمعاقبة النظام السوري على استخدامه أسلحة كيماوية في هجمات خلال الصراع.

ورفضت #روسيا مشروع القرار لأن “المعطيات المتوفرة لدى الجهات التي بادرت بطرح مشروع القرار هذا لا تتضمن حقائق دامغة”، بحسب مندوبها لدى المنظمة.

وطالب مشروع القرار البريطاني الفرنسي، بفرض عقوبات جديدة على النظام السوري، وإدراج مسؤولين فيه على القائمة السوداء، بسبب ضلوعهم في هجمات بالسلاح الكيماوي.

وكان النظام السوري قد وافق على تسليم ترسانته الكيماوية في عام 2013، بعد هجوم الغوطة الذي ارتكبته القوات الحكومية في شهر آب، وتهديد الولايات المتحدة بتنفيذ هجمات عسكرية ضد النظام.

ووجد تحقيق أجرته الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية أن النظام السوري استخدم السلاح الكيماوي بعد إعلانه تسليم ترسانته، أكثر من مرة.

وقال المندوب الروسي في المجلس (فلاديمير #سافرونكوف)، إن “المشكلة تكمن في أن عمل الخبراء يقوم على معلومات مريبة تقدمها المعارضة المسلحة والمنظمات الدولية غير الحكومية الداعمة لها، بالإضافة إلى وسائل الإعلام وما يسمى بأصدقاء سوريا”.

وأضاف المسؤول أن “طلبات دمشق بإجراء تحقيق موضوعي تواجه إهمالاً، الأمر الذي أظهره بوضوح تقرير بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية الخاص بتحديد الحقائق بشأن هذا الموضوع” على حد قوله.

 


التعليقات