بغداد °C
دمشق 25°C
الإثنين 10 أغسطس 2020

الفصائل تسيطر على حاجز الصخر.. وتتقدم باتجاه قمحانة “التي تعتبر بوابة مدينة حماة”


هاني خليفة – حماة

سيطرت فصائل المعارضة، اليوم، على حاجز #الصخر (جنوب شرق بلدة #كفرنبودة بريف #حماة الشمالي)، وذلك ضمن معركة “#وقل_اعملوا” التي أطلقتها قبل ثلاثة أيام، بعد اشتباكات مع قوات النظام، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

وقال الناشط الإعلامي خالد الحسين لموقع الحل، إن “الفصائل بدأت منذ الصباح بالتمهيد المكثف على بلدة #كرناز وقريتي #بريديج و #المغير في ريف #حماة الشمالي”. مؤكدا أن أهالي كفرنبودة “نزحوا باتجاه مناطق ريف #إدلب، خوفاً من ارتكاب الطيران مجازر بحقهم، كونهم على تماس مع #المغير”.

وأضاف الحسين أن “مفخخة يقودها عنصر من #هيئة_تحرير_الشام، استهدفت قوات النظام المتمركزة في بلدة #قمحانة، والتي تعد أكبر تمركز لعناصر #الدفاع_الوطني، الذين يقاتلون إلى جانب قوات النظام في ريف #حماة، ليتبعها اشتباكات عنيفة ما تزال مستمرة حتى اللحظة، وسط أنباء عن سيطرة المعارضة على أجزاء من البلدة”.

وشدد الناشط على أنه “بسيطرة فصائل المعارضة على قمحانة وجبل #زين_العابدين، شمال شرق #حماة، يصبح الطريق إلى مدينة حماة مفتوحاً، كون هاتين المنطقتين تعدان خط الدفاع الاول عن المدينة”، بحسب وصفه.

وكانت الفصائل قد سيطرت، مساء أمس، على #قلعة_شيزر في ريف #حماة الغربي، الأمر الذي جعل مقاتلي المعارضة يسيطرون على أجزاء واسعة من أوتستراد #السقيلبية#محردة، بعد السيطرة على أكثر من عشر قرى وعدة حواجز في المنطقة.

يشار إلى أن قوات النظام تقطع خدمة #الإنترنت عن مدينة #حماة، لليوم الثاني على التوالي، وذلك بالتزامن مع تقدم الفصائل في محيطها.


التعليقات