بغداد 12°C
دمشق 12°C
الجمعة 26 فبراير 2021
حصيلة أسبوع واحد في الغوطة: 63 قتيلاً وأكثر من 200 جريح بينهم متطوعون بالدفاع المدني - الحل نت

حصيلة أسبوع واحد في الغوطة: 63 قتيلاً وأكثر من 200 جريح بينهم متطوعون بالدفاع المدني


ورد مارديني – ريف دمشق

أصدر #الدفاع_المدني بريف دمشق، مساء أمس السبت، بياناً عن آخر التطورات الميدانية في الغوطة الشرقية، منذ أسبوع.

وأفاد البيان أن النظام “صعّد من قصفه لبلدات ومدن الغوطة بشكل منذ يوم الأحد الفائت، مستخدماً الطيران الحربي والمدفعية وصواريخ شديدة الانفجار، ما أسفر عن دمار وحرائق وسقوط شهداء وجرحى”. مضيفاً أن النظام “أقدم أمس السبت على ارتكاب مجزرة مروعة في مدينة #حمورية راح ضحيتها 18 شهيداً وما يزيد عن 80 جريحاً، بينهم 5 متطوعين في الدفاع المدني، وذلك نتيجة استهداف الطيران الحربي للسوق الشعبي والمنازل السكنية في المدينة”.

وأوضح المنشور أن ‘‘فرق الدفاع المدني السوري في الغوطة الشرقية استجابت لـ 95 موقع مستهدف بالقصف بهدف البحث والإنقاذ والإسعاف، وذلك خلال 7 أيام، ووثقت 62 غارة جوية من الطيران الحربي استهدفت مدن و121 قذيفة مدفعية وصاروخية سقطت على الأحياء السكنية في مناطق مختلفة من الغوطة’’.

كما لفت المنشور إلى أن ‘‘حملة القصف أسفرت عن مقتل 63 مدنياً، بينهم أطفال ونساء ومتطوع في الدفاع المدني، أثناء عملية إنقاذ، إضافة لجرح ما يزيد عن 214 جريح جلهم من النساء والأطفال، وبينهم 11 جريحاً من متطوعي الدفاع المدني أصيبوا اثناء قيامهم بواجبهم الإنساني’’، حسب المنشور.

وقال الناطق الرسمي للدفاع المدني بريف دمشق محمود آدم إن النظام “زاد من وتيرة القصف، بالتزامن مع بدء المعارك في محيط العاصمة دمشق، وذلك انتقاماً من المدنيين، بعد الانتصارات التي حققتها الفصائل المعارضة في المعركة، قبل أن تنسحب يوم الجمعة الفائت من عدة نقاط”.

يذكر أن 25 مدنياً، قتلوا، وأصيب العشرات، أغلبهم أطفال ونساء وبينهم متطوعون من الدفاع المدني، أمس السبت، بقصف جوي ومدفعي للنظام على مدن وبلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق.


التعليقات