بغداد 17°C
دمشق 9°C
الأربعاء 3 مارس 2021
خمسة قتلى بقصف على زملكا.. والمعارضة تخرج داعش من ريفي دمشق والسويداء قرب البادية - الحل نت

خمسة قتلى بقصف على زملكا.. والمعارضة تخرج داعش من ريفي دمشق والسويداء قرب البادية


ورد مارديني – ريف دمشق

سقط خمسة قتلى، بينهم طفل ومتطوع في #الدفاع_المدني، مساء أمس، جراء قصف جوي لطيران النظام على مدينة #زملكا بريف دمشق. فيما أعلن #جيش_أسود_الشرقية، التابع للفصائل المعارضة، مساء أمس الأربعاء، إخراج تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) من كامل ريفي دمشق والسويداء المتاخمين للبادية السورية، جنوبي سوريا.

محمود آدم (الناطق الرسمي للدفاع المدني)، قال لموقع الحل إن الطيران الحربي “شن عدة غارات جوية أمس الأربعاء على مدينة زملكا، أسفرت عن مقتل خمسة مدنيين، بينهم طفل ومتطوع في الدفاع المدني، قتل خلال قيامه بواجبه الإنساني بنقل الجرحى إلى النقاط الطبية، كما جُرح العشرات من المدنيين بينهم حالات بتر وإصابات حرجة”.

وفي سياق آخر، قال فصيل أسود الشرقية، في بيان له إنه سيطر خلال المرحلة الثالثة من معركة “سرجنا الجياد” على مناطق رجم الدولة، والساقية، والدياثة، والكراع، وتل أصفر، ورجم البقر، وبير قنيان، وبير العورة، والأصفر، وشنوان في ريف #السويداء، وعلى مناطق بير القصب وجبلي دكوة والمكحول في ريف دمشق”.

ودعا الجيش الأهالي إلى العودة لمناطقهم، كما أفاد بـ”نقل المعركة إلى منطقة المحسة وريف حمص لفك الحصار عن القلمون الشرقي بريف دمشق”.

يذكر أن معركة ”سرجنا الجياد لتطهير الحماد” في البادية تتزامن مع معركة ”طرد البغاة ” في القلمون الشرقي، حيث يحاول مقاتلو المعارضة حصر مقاتلي داعش في منطقة المحسا والمنقورة.


التعليقات