ضحايا بقصف جوّي روسي على بلدات بريف حلب

ضحايا بقصف جوّي روسي على بلدات بريف حلب

فتحي سليمان – #حلب

كثّف سلاح الجو الروسي، ليل أمس، غاراته على قرى وبلدات في ريفي # #حلب الشمالي والغربي، ما أسفر عن سقوط  قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

وقال الناشط الإعلامي أحمد ليلى في حديث لموقع الحل إن “عائلة مؤلفة من أربعة أشخاص بأكملها قضت في بلدة حوّر، عقب استهداف منزلها بغارة مباشرة من قبل # #الطيران_الروسي ، كذلك تعرضت بلدتي بشنطرة وكفر داعل في الريف الغربي في وقت متأخر من الليلة الماضية، لعدّة هجمات صاروخية، فيما لم ترد أنباء عن وقوع ضحايا.

وفي ريف #حلب الشمالي، استهدف الطيران الحربي، عدّة تجمعات سكنية في قريتي كفرة حمرة ومعارة الأرتيق، واستهدفت المقاتلات الحربيّة الطرق الرئيسية التي تربط بين المنطقتين، ما تسبب باحتراق العديد من السيارات، وإصابة نحو سبعة مدنيين بجروح خطيرة.

وفي الأثناء، دارت اشتباكات متقطعة بين فصائل المعارضة وقوّات النظام على جبهة الراشدين غربي مدينة #حلب ، تزامن ذلك مع قصف مدفعي متبادل بين الجانبين.