مقتل عناصر للنظام بانفجار في حي صلاح الدين بحلب.. والمعارضة تتبنى

مقتل عناصر للنظام بانفجار في حي صلاح الدين بحلب.. والمعارضة تتبنى

فتحي سليمان – حلب

قتل ستة أشخاص بينهم عناصر للنظام وأصيب نحو عشرون آخرون، اليوم،  بانفجار حصل أثناء تشييع أحد قتلى قوّات النظام في حي صلاح الدين غربي مدينة #حلب.

وقال الناشط الإعلامي زاهر السيد في حديث لموقع الحل إن “دوي انفجار سمع صباح اليوم، في أرجاء الأحياء الغربية التي يسيطر عليها النظام في مدينة حلب، ليتبين بعدها أنه انفجار استهدف التشييع”.

من جهتها أعلنت كتائب أبو عمارة للمهام الخاصة التابعة للمعارضة، تبنيها لعملية #التفجير، وقالت عير حسابها في التيليغرام إنها “تمكنت بعملية نوعية من استهداف موكب لتشييع أحد قتلى النظام بعبوة ناسفة وقتل عدد من عناصر جيش النظام والشبيحة”، حد وصفها.

لكن رواية النظام بدت مخالفة حيث جاء على لسان وسائل إعلامه أن “العملية جاءت نتيجة انفجار قنابل يدوية خلال موكب التشييع في محيط جامع الزبير ابن العوام في حي صلاح الدين، ونفت وجود أي اعتداء خارجي أو عملية استهداف لقوات النظام في الحي.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية