مساعدات إنسانية لمناطق “هيئة تحرير الشام” في مخيم اليرموك

مساعدات إنسانية لمناطق “هيئة تحرير الشام” في مخيم اليرموك

سليمان مطر – # دمشق وريفها الغربي

سمحت قوات النظام أمس، لمنظمة الهلال الأحمر السوري بإدخال كميات من المساعدات الإنسانية إلى مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام (النصرة)، في #مخيم_اليرموك جنوبي العاصمة #دمشق، وذلك ضمن اتفاق المدن الأربع الذي تم توقيعه في #الدوحة بين وفد إيراني ممثل عن قوات النظام وممثلين عن جيش الفتح سابقاً.

وذكرت مجلة ربيع ثورة العاملة في جنوب # دمشق أنّ “منظمة الهلال الأحمر أدخلت 600 حصة من المواد الغذائية، إضافةً لمساعدات طبية إلى المنطقة الغربية من مخيم اليرموك والتي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام، وتحاصرها قوات النظام من جهة وتنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) من جهة أخرى” .

ويأتي ذلك بعد تنفيذ مرحلة كبيرة من اتفاق المدن الأربع (#كفريا، #الفوعة، #مضايا، #الزبداني ) والذي تم توقيعه في الدوحة، وتم من خلاله إخراج آلاف المدنيين والعسكريين من مناطق في ريف # دمشق و #إدلب، كما تم الإفراج عن أعداد من المعتقلين لدى قوات النظام، وبدء تطبيق وقف إطلاق النار في منطقة جنوب دمشق.

تجدر الإشارة إلى أنّ قوات النظام وتنظيم داعش يحاصران المنطقة الغربية من مخيم اليرموك، التي يقطنها عشرات المدنيين، والمقاتلين، وقد أدى حصارها لتردي الأوضاع الإنسانية فيها، حيث يمنع إدخال المواد الغذائية والطبية والأساسية إليها بشكل كامل، الأمر الذي شكل ضغوطاً كبيرة على سكانها الذين يواجهون خطر القصف المنفذ عليها في الوقت نفسه، بحسب ناشطين.