بغداد 14°C
دمشق 8°C
الجمعة 5 مارس 2021
مجلس محافظة ريف دمشق يدعو المجتمع الدولي لـ "إيقاف جرائم النظام" - الحل نت

مجلس محافظة ريف دمشق يدعو المجتمع الدولي لـ “إيقاف جرائم النظام”


ورد مارديني – ريف دمشق

وجه مكتب #الغوطة_الشرقية التابع لمجلس محافظة ريف دمشق، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيسة مجلس الأمن الدولي عبر بيان تم نشره أمس، على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاء في البيان أنه ‘‘مضى أكثر من أسبوعين على قيام نظام #الأسد بالهجوم الكيميائي على مدينة #خان_شيخون، وهو ما أكدته تقارير العديد من الدول والمنظمات الدولية، وعلى الرغم من ذلك إلى الآن لم تصل فرق التحقيق الدولية لأرض الجريمة لإدانة الفاعل، مما يدفعه إلى التمادي بتكرار جرائمه في استخدام الغازات الكيميائية المحرمة دولياً على السكان المدنيين الآمنين في مناطق أخرى’’.

ولفت البيان إلى أن ‘‘نظام الأسد يمهد لهذه الجرائم من جديد بحملة إعلامية موسعة في الداخل والخارج مترافقاً مع رسالة مندوبه لدى الأمم المتحدة بتاريخ 19 نيسان، والتي يتهم فيها بعض الأطراف بأنها تقوم بتحضير مواد كيميائية لتنفيذ هجمات على بعض مناطق الغوطة الشرقية، وقد ثبت لدى الأمم المتحدة أن نظام الأسد هو من يقوم باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا’’.

وأكد البيان أن ‘‘هذه الادعاءات هي تبرير سافر لاستهداف المستشفيات والنقاط الطبية ولتبرير هجوم محتمل بالأسلحة الكيميائية يقوم به نظام الأسد على الغوطة الشرقية، والأهالي متخوفون من تكرار الهجوم الكيميائي الذي ارتكبه النظام الإرهابي فـي عام 2013’’.

وطالب المجلس من خلال البيان ‘‘كلاً من المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي بالتحرك لاتخاذ كافة التدابير اللازمة، لمنع نظام الأسد من ارتكاب المزيد مـــن الجرائم بحق المدنيين الآمنين، وهو ما يخالف اتفاقيات جنيف الأولى والثانية والتي تنص على تحريم استخدام الأسلحة الكيميائية’’.

كما طالب الأمم المتحدة بـ “إرسال فرق تفتيش دولية لدحض هذه الافتراءات، وللتأكد من عدم وجود هذه النشاطات في الغوطة الشرقية “.

يذكر أن أكثر من ألف مدني، أغلبهم نساء وأطفال، قتلوا عقب استهداف النظام السوري بالسلاح الكيماوي لمدينة زملكا في الغوطة الشرقية بريف دمشق، في 21 آب من عام 2013.


التعليقات