بعد القوات الأمريكية: قوات روسية تتفقد الحدود مع تركيا.. وقد تتمركز في بعض النقاط

جوان علي – القامشلي

قالت مصادر من #الإدارة_الذاتية إن دورية من القوات الروسية قامت، أمس، بجولة على المناطق الحدودية التي شهدت مواجهات بين الجيش التركي و #وحدات_حماية_الشعب في منطقة #عفرين. مشيرة إلى احتمالية “تمركزهم في نقاط معينة”. في حين قامت مدرعات من الجيش الأمريكي بالتوجه عبر الطريق الرئيسية في المنطقة إلى مدينة #ديرك.

وقال رمزي الشيخ حسن (نائب رئيس المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية بعفرين) لموقع الحل: “قامت أمس مدرعات روسية بزيارة لبعض المواقع الحدودية، التي شهدت مواجهات بين وحدات حماية الشعب والجيش التركي، خلال الفترة الماضية، وقامت برفع أعلامها”. مشيراً إلى “احتمالية أن تتمركز في بعض النقاط الحدودية مع #تركيا، لكن ذلك لا يزال قيد النقاش معهم حالياً”.

وأوضح الشيخ حسن “أن الروس وصلوا بداية إلى منطقة جسر حشركي بمنطقة راجو، التي شهدت أعنف الموجهات، من ثم انتقلوا إلى نقاط أخرى”. لافتاً إلى “وجود حشود عسكرية كبيرة من الجانب التركي، حيث لا تغيب طائرة الاستطلاع عن الأجواء، وهو ما يوحي بأنهم يستعدون للقيام بأعمال عسكرية في الفترة القريبة، في حين هناك حالة استنفار تامة لدينا في المقاطعة ومستعدون لكافة الاحتمالات”.

وفي سياق متصل، توجهت ثلاثة مدرعات أمريكية تتمركز في قرية الغنامية جنوب الدرباسية، مساء أمس، إلى مدينة #ديرك (المالكية)، مروراً بمدن #القامشلي و #ترسبيه (#القحطانية) و #كركي_لكي(معبدة)، وصولاً إلى قرية عين ديوار، على الحدود مع تركية، حيث تعتبر هذه الجولة الأولى التي تقوم بها هذه الدورية في هذه المنطقة.

من جهته، أكد أزاد سيدو (من أهالي قرية الغنامية) أن المدرعات الأمريكية “وصلت مساء أول أمس، ومنذ ذلك الوقت عاد الهدوء إلى الحدود مع تركيا”. لافتاً أن “وصول القوات الأمريكية خلّف حالة ارتياح لدى أهالي المنطقة والقرى الحدودية التي شهدت اشتباكات وسقوط قذائف من الجانب التركي خلال ثلاثة أيام قبل ذلك”.

وكانت مصادر الوحدات قد أكدت توزع ثلاثة مجموعات من المدرعات الأمريكية على طول الحدود بين منطقة الدرباسية وحتى كوباني، وذلك “لمراقبة الحدود وحماية الأهالي من أي قصف أو تدخلات تركية متوقعة”.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Jp9xd