ديرالزور: الجوع يقتل طفلين في قرية الجفرة.. والحصار يهدد آخرين

ديرالزور: الجوع يقتل طفلين في قرية الجفرة.. والحصار يهدد آخرين

حمزة فراتي –موقع الحل

توفي، مساء أمس، طفلان في قرية #الجفرة (الواقعة تحت سيطرة قوات النظام في #دير_الزور)، نتيجة الجوع الشديد وقله العناية الطبية، الناجمين عن الحصار الذي يفرضه تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) على أحياء سيطرة النظام للعالم الثالث على التوالي .

وقال صالح جاسم (من سكان مدينة ديرالزور) أن “طفلين توفيا مساء أمس في قرية # الجفرة الواقعة بمحاذاه المطار العسكري، بسبب الجوع الشديد وقلة العناية الطبية، نتيجة حصار التنظيم لهم من جهة، وابتزاز تجار وسماسرة النظام لهم من جهة أخرى”. مشيراً إلى “وجود عدة حالات أخرى مهددة بالموت أيضاً في القرية ذاتها نتيجة الأوضاع المعيشية السيئة”، على حد قوله.

وأضاف المصدر أن الحالات الإنسانية السيئة “تتفاقم يوماً بعد يوم في الأحياء الشرقية المحاصرة (حي هرابش والطحطوح)، والتي كانت تعيش على الإسقاطات الجوية للمواد الغذائية والضرورية، وأصبح من الصعب إيصالها لهم، وذلك بعد قيام التنظيم خلال الشهرين الماضيين بقطع الطريق الذي يصل مطار ديرالزور والأحياء الشرقية بالأحياء المحاصرة في الجهة الغربية من المدينة”.

وأكد المصدر أن حالة الوفاة هذه “هي العاشرة في المناطق المحاصرة من قبل التنظيم خلال الشهرين الماضيين فقط”.

وفي سياق مختلف، استهدف التنظيم، أحياء سيطرة النظام بقذائف الهاون، ما أسفر عن مقتل شاب في حي القصور وجرح آخرين.

الجدير بالذكر أن قرية # الجفرة تقع بمدخل دير الزور مدينة الشرقي، الموازي للمطار العسكري، وتعاني حصار من قبل تنظيم الدولة #داعش من جهة، واستغلال ضباط النظام والقوات الموالية له من جهة أخرى، ويبلغ تعداد المدنيين فيها حوالي 3000 شخص.