“الأرض لنا”.. هجوم واسع لفصائل المعارضة على مواقع النظام في بادية حمص

هاني خليفة – حماة

شنت فصائل المعارضة المتمثلة بجيش أسود الشرقية وقوات أحمد العبدو “المدعومة غربيا”، اليوم، هجوما واسعا على مواقع قوات النظام والمجموعات الإيرانية والعراقية المساندة لها في #البادية_السورية في أقصى ريف حمص الجنوبي الشرقي لمدينة #حمص، حيث حملت تلك العملية اسم (الأرض لنا).

وقال الناشط الإعلامي أحمد الخلف لموقع الحل، إن “فصائل المعارضة مهدت بعشرات الصواريخ من طراز غراد على حاجز ظاظا، مبينا أن ألسنة الدخان شوهدت وهي تتصاعد من الحاجز، مؤكدا أن عناصرالنظام تراجعت باتجاه الحاجز ومنطقة #السبع_بيار، من دون أن تحقق القوات المهاجمة أي تقدم حتى اللحظة”.

ولفت المصدر إلى أن “عدة طائرات روسية تستهدف مواقع فصائل المعارضة في المنطقة، من أجل إيقاف الهجوم باتجاه نقاط تمركز قوات النظام والمجموعات المساندة لها”.

وكانت طائرات #التحالف_الدولي ألقت قبل ثلاثة أيام منشورات تحذيرية على مواقع قوات النظام والعناصر  الموالية لها في البادية، على طريق دمشق – بغداد، تطالبهم بإخلاء مواقعهم والتراجع، إذ تضمنت التحذيرات أيضا مطالبة القوات بإخلاء نقاطها خلال مدى زمني محدد، مع خريطة تحدد المواقع المطلوب التراجع إليها.

يشار إلى أن #الولايات_المتحدة أعلنت في وقت لاحق أنها مستعدة لتنفيذ ضربات أخرى مجددا في حال تم تهديد قواتها الأمريكية المساندة للجيش الحر بـ #التنف


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Dolpr