ضحايا بقصف على درعا البلد ونزوح 2000 عائلة للبلدات المجاورة

ضحايا بقصف على درعا البلد ونزوح 2000 عائلة للبلدات المجاورة

حمد عمر – درعا

قتل ثلاثة أشخاص، وأصيب آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف قوات النظام حيي مخيم درعا وطريق السد بمدينة #درعا بالبراميل المتفجرة.

وقال الناشط الإعلامي المعارض عمار الحوراني لموقع الحل، إن “طائرات النظام المروحية قصفت أحياء المعارضة بالمدينة بأكثر من 50 برميلا متفجرا، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص بينهم طفلة، وأصيب أكثر خمسة أشخاص بجروح متفاوتة جراح بعضهم حرجة، نقلوا على إثرها للمشافي الميدانية في البلدات المجاورة”.

وأضاف المصدر، أن “قوات النظام كثفت خلال اليومين الماضيين قصفها الجوي والصاروخي على أحياء المعارضة بمدينة درعا، ما خلف دمار هائل بالأبنية السكنية، ونزوح أكثر من 2000 عائلة من المدينة باتجاه المدن والبلدات المجاورة”.

يشار إلى أن قوات النظام مدعومة بـ #الفرقة_الرابعة و #حزب_الله اللبناني، كانت قد بدأت حملتها العسكرية على مدينة درعا يوم الأحد الماضي، سيطرت من خلاله على خط النار الأول في مخيم درعا، إلا أن “فصائل المعارضة تمكنت من استعادة جميع المواقع التي سيطر عليها النظام بعد ساعات”، حسب المصدر ذاته.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية