مشاركة

محمد عمر – درعا

تصدت فصائل المعارضة، بعد منتصف ليلة أمس، لمحاولة تسلل قامت بها قوات النظام السوري شرق مدينة #داعل (الخاضعة لسيطرة المعارضة) بريف #درعا الأوسط.

وقال الناشط الإعلامي المعارض محمد الحريري لموقع الحل، إن “مجموعة من قوات النظام حاولت التسلل شرق مدينة داعل، بعد منتصف ليلة أمس، باتجاه معمل أبو جيش، لتدور على إثر ذلك اشتباكات عنيفة بين الطرفين استُخدمت فيها الأسلحة الثقيلة، وتمكن بعدها مقاتلو المعارضة من التصدي لقوات النظام وأجبروها على التراجع لخطوطها الخلفية”.

وأضاف المصدر أن فصائل المعارضة “عززت جميع نقاط المواجهة شرق مدينة داعل مع قوات النظام، وأعلنت عن الجاهزية لمواجهة أي تسلل أو تقدم لقوات النظام في المنطقة”، بحسب وصفه.

إلى ذلك، واصلت قوات النظام السوري استقدام تعزيزات عسكرية لمدينة درعا، حيث شوهد مساء الأمس رتل عسكري مؤلف من عشر عربات مدرعة وثلاث سيارات دفع رباعي تحمل رشاشات ثقيلة على الأتوستراد الدولي، بالقرب من بلدة #نامر، وهي في طريقها باتجاه مدينة درعا.

يشار إلى أن مدينة درعا تشهد هدنة لوقف جميع الأعمال القتالية بين فصائل المعارضة وقوات النظام، لمدة ٤٨ ساعة، بدءاً من الساعة ١٢ ظهر يوم السبت حتى الساعة ١٢ من ظهر اليوم، حيث تسود حالة من الهدوء النسبي كافة أحياء المدينة.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/VH3TI