بعد تعثرها سابقاً.. عملية نقل فصيل معارض من لبنان إلى سوريا تبدأ اليوم

بعد تعثرها سابقاً.. عملية نقل فصيل معارض من لبنان إلى سوريا تبدأ اليوم

سليمان مطر – ريف دمشق

بدأت عملية نقل فصيل سرايا أهل الشام التابع للمعارضة من جرود #عرسال اللبنانية إلى بلدة #الرحيبة في#ريف_دمشق، وذلك بعد تعثرها سابقاً بسبب عدم التزام قوات النظام بشروط الاتفاق التي توصلت إليها مع المعارضة.

وذكرت مصادر إعلامية أنّ “40 حافلة بدأت بنقل 300 مقاتل يتبعون لسرايا أهل الشام بصحبة ذويهم، وثلاثة آلاف لاجئ من منطقة #وادي_حميد في #لبنان إلى بلدة #فليطة السورية، ثم إلى بلدة # الرحيبة في #القلمون الشرقي، والتي تسيطر عليها المعارضة”.

واكدّ ناشطون أنّ “منظمة الصليب الأحمر اللبناني جهزت سيارات إسعاف لنقل جرحى المعارضة إلّا أنهم رفضوا ذلك، وفضلوا الصعود في الحافلات بصحبة بقية العناصر والعائلات، وبتنفيذ هذا الاتفاق تم إنهاء وجود المعارضة بشكل كامل من منطقة الجرود على الحدود السورية اللبنانية في # القلمون وعرسال، بعد إخراج هيئة تحرير الشام(النصرة)، في وقتٍ سابق إلى محافظة #إدلب في اتفاق مماثل.”

تجدر الإشارة إلى أنّ المنطقة تم إخلائها من فصائل المعارضة، وبقي فيها تنظيم داعش، حيث رفض الخروج، وفضّل العمل العسكري، ومن المنتظر أن يقوم الجيش اللبناني بعمليات موسعة ضد التنظيم في الفترة المقبلة لتأمين الحدود السورية اللبنانية بشكل كامل، بالنسبة لقوات النظام و #حزب _الله و #الجيش_اللبناني.