مشاركة

كشف مسؤول أوروبي رفيع لدى منظمة الهجرة الدولية أن المهربين باتوا يعتمدون طرقاً جديدة لنقل #اللاجئين إلى #أوروبا، كبدائل لإغلاق #طريق_البلقان.

وأغلقت دول أوروبية طريق البلقان أمام #اللاجئين، وفرضت #تركيا بالتزامن مع ذلك تشديدات على عبور اللاجئين من شواطئها إلى #اليونان وفق اتفاق مع الاتحاد اﻷوروبي وقعته ربيع العام الماضي.

وقال مدير المكتب الإقليمي لشؤون الاتحاد الأوروبي بالمنظمة الدولية للهجرة (أوجينيو أومبروسي) إن “المهربين يستخدمون طرقاً جديدة للهجرة إلى أوروبا، عبر #إسبانيا و #رومانيا”، لكنه أشار في المقابل إلى أن الواصلين عبرها “مازال عددهم قليل نسبياً”.

وبينت أرقام المنظمة الدولية للهجرة أن أكثر من 10 آلاف شخص وصلوا إلى إسبانيا عبر البحر خلال العام الجاري فقط، وهو ما يمثل “زيادة بأربعة أضعاف عن الذين وصلوا في 2016″، وفق أمبروسي، إضافة إلى مئات قدموا إلى رومانيا عبر البحر الأسود.

وذكرت إذاعة صوت #ألمانيا أنه على مدار عام 2017، وصل 130 ألف شخص إلى #أوروبا عبر البحر المتوسط بطريقة غير شرعية، بعد أن كان العدد قد بلغ في عام 2015 حوالي مليون شخصاً.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/aaFh5