عارضة الأزياء الشهيرة ياسمينا روزي تصرح بسرّ حفاظها على شبابها

عارضة الأزياء الشهيرة ياسمينا روزي تصرح بسرّ حفاظها على شبابها

صرحت عارضة #الأزياء ياسمينا روزي البالغة من العمر ٦١ عام، بإن كونها جدة لطفلين لا ولن يمنعها عن الاهتمام بنفسها أو التوقف عن عرض الأزياء.

وأكدت ياسمينا على أن جميع #النساء تسعى لمعرفة سر محافظتها على شبابها على الرغم من تقدمها في السن، قائلة: “التألق الداخلي هو من يمنح #المرأة الجمال وليس مستحضرات التجميل”، مؤكدة على أن # المرأة مع التقدم بالعمر تحصل على #النضج والسلام الداخلي الدي ينعكس على شكلها.

وعن تجربة ولادتها في عمر الـ١٦ عام قالت ياسمينا: “كنت أعرف أنه مؤلم، لكنني كنت أعرف أن جسدي يملك القدرة على ذلك، إنها معجزة”.

من الجدير بالذكر أن ياسمينا من مواليد #فرنسا، وبدأت العمل في مجال عرض # الأزياء في نهاية العشرينات من عمرها، وعملت لصالح الكثير من مصممي #الأزياء المشهورين خلال السنوات الماضية.