بعد سيطرة النظام على آبار جديدة.. هل تنتهي أزمة الغاز في سوريا؟

بعد سيطرة النظام على آبار جديدة.. هل تنتهي أزمة الغاز في سوريا؟

أعلن مصدر في وزراة #النفط التابعة للنظام السورية، أن الإنتاج اليومي لوحدات تعبئة الغاز في العاصمة دمشق يتراوح بين 25 و30 ألف أسطوانة غاز منزلي.

وأكد المصدر لصحيفة #الوطن المقربة من النظام، أنه تم استبدال أكثر من 7 ملايين أسطوانة غاز منزلي وحوالي 460 ألف أسطوانة غاز #صناعي، في دمشق وريفها، مشيراً أن الاستعدادات للموسم الشتوي الحالي أصبحت جاهزة مع إمكانية رفع الطاقة الإنتاجية في وحدات تعبئة #الغاز في دمشق وريفها إلى 60 ألف أسطوانة غاز يومياً في حالات ذروة الطلب.

يذكر أن وزارة #التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام السوري رفعت سعر الأسطوانة المنزلية #الفارغة إلى 8800 ليرة سورية في كانون الثاني 2016، بينما ارتفع سعر الصناعية إلى 13350 ليرة للمستهلك.

كما وصل سعر تبديل #الأسطوانة بأخرى معبأة إلى أربعة آلاف ليرة خلال #الشتاء الماضي، بالرغم من أن سعرها النظامي يبلغ 2650 ليرة سورية.

ويعانى سكان مناطق سيطرة النظام #السوري من تأمين مادة الغاز خلال فصل الشتاء من كل عام، في ظل غلاء أسعارها، وفقدانها.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية