قسد تؤسس مجلساً مدنياً لإدارة دير الزور “يرفض الأسد وأي دور له بالمستقبل”

قسد تؤسس مجلساً مدنياً لإدارة دير الزور “يرفض الأسد وأي دور له بالمستقبل”

أعلنت #قوات_سوريا_الديمقراطية (#قسد) تأسيس مجلس مدني لإدارة #دير_الزور مؤلف من وجهاء وشيوخ عشائر وفعاليات سياسة واجتماعية وشخصيات من دير الزور وريفها.

وأكد المجلس في بيانه التأسيسي “رفضه نظام بشار الأسد وأي دور له في مستقبل سوريا”. كما أشار بالمثل إلى أن “التشكيلات التي أوغلت في دماء السوريين ستذهب إلى زوال”، موضحاً أن “الدكتاتورية والإرهاب وجهان لعملة واحدة هي إبادة الشعوب وثقافاتها”، وفق تعبيره.

واعتبر مجلس دير الزور المدني حديث التأسيس أن “الضمانة الأساسية للوصول إلى المجتمع الأخلاقي السياسي هو بناء نظام ديمقراطي تعددي سياسي لا مركزي، يعتمد على الفرد الواعي المنتج الذي يمتلك إرادته الحرة والمشبع بالحرية”، وفق البيان الذي نقلته وكالة هاوار.

ويضم جدول أعمال المجلس “إعادة المهجرين إلى محافظتهم وتطوير النظام الأمني والدفاعي وتنظيم المجتمع والتأكيد على الدور الريادي للمرأة والشباب”، وفق قوله.

وبيّن مجلس دير الزور في ختام بيان التأسيس أنه سيتخذ من بلدة #الجزرة بريف دير الزور مقراً مؤقتاً له “إلى حين تحرير المدينة”.

ودخل النظام السوري مدينة دير الزور في وقت سابق من هذا الشهر بعد أن فك حصاراً فرضه تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) عليها منذ ثلاثة أعوام.

واقتحمت قسد محافظة دير الزور من الشمال، وباتت قواتها على مسافة قريبة من عناصر النظام الذين عبروا إلى الجانب الشرقي من نهر الفرات الأسبوع الماضي.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية