بعد تبني داعش: الـ FBI تؤكد عدم وجود صلة بين التنظيم ومهاجم لاس فيغاس

بعد تبني داعش: الـ FBI تؤكد عدم وجود صلة بين التنظيم ومهاجم لاس فيغاس

نفى مكتب التحقيقات الفدرالية الأمريكية (FBI) ادعاء تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) أن منفذ هجوم # #لاس_فيغاس له صلة بالتنظيم، مشيراً إلى أنه “لا يمتلك أي معلومات حول معتقداته الدينية”.

وفتح مسلح أمريكي (# #ستيفن_بادوك 64 عاماً) النار على مدنيين خلال حفل موسيقي بمدينة # #لاس_فيغاس الأمريكية بوقت متأخر من مساء الأحد، وقتل 58 شخصاً على الأقل وأصاب حوالي 600 بجروح.

وقام المسلح بإطلاق النار على الأشخاص من غرفة في فندق بالطابق رقم 32، لمدة دقائق، إلى أن تدخلت الشرطة، في حادثة إطلاق نار وصفتها السلطات الأمريكية بأنها “الأكثر دموية” في تاريخ الولايات المتحدة الحديث.

ونشرت وكالة أعماق التابعة لداعش بياناً قالت فيه إن “منفذ هجوم لاس فيغاس اعتنق الإسلام قبل عدة أشهر”، وفق قولها.

ونفت ضابطة بارزة في مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) -عقب إعلان داعش مسؤوليته- وجود أي صلة بين مطلق النار في لاس فيغاس وأي “جماعة إرهابية دولية”.