مشاركة

حمزة فراتي – موقع الحل

قتل 30 مدنياً وجرح آخرون، مساء أمس، بقصف للطيران الحربي الروسي، على عدة مناطق بريف #دير_الزور الشرقي.

وأوضح أبو أيمن العلي (ناشط من ريف دير الزور الشرقي) لموقع الحل، أن القصف الروسي “استهدف منازل المدنيين وسط مدينة #البوكمال بأكثر من 9 غارات، أدت لمقتل عائلة كاملة مؤلفة من الأب والأم وأطفالهما الثمانية وثلاثة أطفال آخرين، وجرح أكثر من 32 معظمهم من النساء والأطفال، إضافة لأضرار مادية”.

وأردف المصدر أن القصف “طال أيضاً المعبر المائي بين مدينة #القورية وقرية الطيانة، ما أسفر عن مقتل 20 مدنياً، معظمهم من النساء والاطفال، وجرح أكثر من 23 آخرين معظمهم بحالة حرجة”.

وفي السياق، تعرضت بلدة خشام ومظلوم وحطلة لقصف روسي أيضاً، أدى لوقوع عدة إصابات في صفوف المدنيين، ودمار كبير في المنازل. وغالبية أهالي القرى المذكورة قد نزحوا عنها خلال الأيام القليلة الماضية، وفق المصدر.

من جهة أخرى، لاتزال الاشتباكات مستمرة بين عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، وقوات النظام في بادية #الميادين، في محاولات حثيثة يشنها الأخير للتقدم والسيطرة على المدينة.

وفي سياق مختلف، قام التنظيم بإعدام ثلاثة رجال، في ساحة الفيحاء بمدينة البوكمال، بتهمة “التعامل مع قوات النظام”، بحسب وصف عناصره.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/UjqFU