حكومة النظام تجبر جمعية حرفييي المطاعم على “خفض الاسعار”

حكومة النظام تجبر جمعية حرفييي المطاعم على “خفض الاسعار”

أكد رئيس #الجمعية الحرفية للمطاعم والمقاهي في العاصمة # #دمشق (كمال النابلسي) أن وزارة #التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة لحكومة #النظام ، تجبر ممثلي #الجمعية التوقيع على خفض # #الأسعار بالإكراه، بحسب ما نقل موقع الاقتصادي.

وقال النابلسي إن” #الأسعار التي تضعها # #الوزارة غير منطقية، لأنها لم تراع العديد من المصاريف التي تضاعفت خلال الفترة الماضية، كأجور العمال و #المحلات وارتفاع أسعار المازوت والغاز والكهرباء والضرائب”.

وبيّن النابلسي أن #الوزارة رفضت دراسة سعرية قدمتها # #الجمعية لها، مشيراً إلى أنه تم تحديد #الأسعار من خلال تجارب للتصنيع تقوم بها الوزراة في بعض # #المحلات ، مع إهمال العديد من الكلف، مؤكداً رفض #الجمعية التسعيرة الجديدة لسندويشة # #الفلافل والمعجنات.

وأشار النابلسي، إلى أن الذين التزموا بالتسعيرة الجديدة قاموا بتصغير # #السندويشة أو تعديل المكونات، لأن الالتزام بتسعيرة التموين تؤدي إلى الخسارة المؤكدة، موضحاً أن #الجمعية على استعداد للوصول إلى تخفيض مقبول للأسعار.

وأوضح كمال النابلسي، أن جهاز الاستعلام # #الضريبي التابع للنظام، فرض على أحد محلات #الفلافل المعروفة ب #دمشق دفع ضريبة قيمتها 4.180 مليون ليرة سورية عن ثلاث سنوات، وطالبته بتسديد المبلغ خلال 10 أيام، مشيراً إلى أن وزراة # #التجارة الداخلية لاتأخذ بكل هذه الكلف عند التسعير.

يذكر أن وزارة #التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة لحكومة # #النظام ، أصدرت عدة قرارات لخفض أسعار بعض المواد # #الغذائية ، منها خفض سعر سندويشة #الفلافل إلى 150 ليرة.