مشاركة

حمزة فراتي- موقع الحل

قُتل 13 مدنياً وجرح آخرون، مساء أمس، بقصف للطيران الحربي (الروسي و #التحالف_الدولي) ، استهدف مناطق بريف #دير_الزور الشرقي، لاتزال تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش).

وقال أبو أيمن العلي (ناشط من ريف ديرالزور الشرقي) في حديث لموقع الحل، إن طيران التحالف الدولي “استهدف بأربع غارات، مساء أمس، المعبر النهري في قرية الباغوز بريف مدينة #البوكمال، ما أدى لمقتل 9 مدنيين وجرح أكثر من 19 آخرين، معظمهم بحالة حرجة، مايرجح زيادة عدد القتلى”.

وأضاف المصدر أن الطيران الحربي الروسي “استهدف بأكثر من خمس غارات مدينة الشحيل، بالقرب من مسجد الحسن وجامع الخباصة، أسفرت عن دمار كبير بهما ومقتل أربعة مدنيين، اثنان منهم نازحون من قرى الريف الشرقي”، على حد قوله.

وفي السياق، استهدف الطيران ذاته مدينة #القورية بعشر غارات، اقتصرت أضرارها على المادية فقط، لخلوها من معظم سكانها الذين نزحوا باتجاه القرى والبلدات الأخرى بخط الجزيرة.

من جهة آخرى، قامت قوات النظام، بإعدام رجلين مسنين ميدانياً، أثناء تمشيطها لبلدة الزباري، بحجة “تواجدهما بداخل منزلهما”، وفق المصدر.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Jk1P0