مشاركة


حصاد السابعة الإخباري 27-10-2017

استهدف النظام السوري الأحياء السكنية في مدينة الرستن بريف حمص، ما أدى لمقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل، وإصابة خمسة عشر شخصاً بجروح. وقال مصدر إعلامي إن “حالة خوف كبيرة انتشرت في صفوف المدنيين، حيث التزموا الملاجئ خشية سقوط ضحايا”. معتبراً ذلك القصف “خرقاً واضحاً لاتفاق تخفيف التصعيد الذي ضمنته روسيا”.

وفي دير الزور، سيطرت قوات سوريا الديمقراطية، على حقل التنك النفطي بعد اتفاق مع تنظيم الدولة الإسلامية بوساطة شيوخ العشائر. فيما سيطر النظام على محطة الكم النفطية جنوباً، بحسب مصادر… ومقتل أربعة مدنيين أثناء محاولتهم الخروج من دير الزور باتجاه الحسكة بانفجار ألغام زرعها تنظيم الدولة الإسلامية.

أما في الرقة، فرقت قوات سوريا الديمقراطية، بالرصاص، مظاهرة لأهالي حي المشلب، طالبوا فيها بالدخول إلى الحي وتفقد منازلهم، ما أدى لجرح عشرة مدنيين بينهم امرأة. وقال مصدر في القوات إن عملية تأمين حي المشلب “لم تنته بعد، كباقي أحياء الرقة، لذلك تم منع المدنيين من الدخول إليه”.

دولياً، حمّل تقرير صادر عن الأمم المتحدة النظام السوري مسؤولية الهجوم الكيماوي على خان شيخون، الذي خلف أكثر من ثمانين قتيلاً. وقالت لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة إنها “واثقة من أن الجمهورية العربية السورية مسؤولة عن إطلاق غاز السارين على خان شيخون في الرابع من نيسان العام الجاري”، وفق ما ورد.

في الاقتصاد، وصل سعر مبيع الدولار في السوق السوداء إلى أربعمئة وتسع وثمانين ليرة سورية، فيما وصل سعر شرائه إلى أربعمئة وست وثمانين ليرة سورية.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/7f9Qg