مشاركة


حصاد السابعة الإخباري 10-11-2017

لقي ثلاثة مدنيين مصرعهم وجرح آخرون، جراء قصف نفذه الطيران الحربي الروسي، على مناطق في ريف دير الزور الشرقي. فيما أطلق ناشطون حملة لإنقاذ مئات المدنيين الهاربين من المعارك بين النظام وتنظيم الدولة الإسلامية، والمحاصرين في حويجة كاطع بالجزيرة النهرية.

وفي الشمال السوري، اندلعت مواجهات دامية بين حركة نور الدين الزنكي وهيئة تحرير الشام في عدّة مواقع بريفي حلب وإدلب، ما أسفر عن سقوط قتلى. ورجحت مصادر أن “هيئة تحرير الشام تسعى لإنهاء تواجد حركة الزنكي في الشمال”. مضيفة أن الفصيلين “يحشدان عسكرياً ويستقدمان تعزيزات”.

أما في حماة، استهدف الطيران الحربي الروسي والتابع لقوات النظام، بالصواريخ الفراغية والمحملة بالقنابل العنقودية، مناطق سيطرة المعارضة في ريف حماة الشرقي، ما أسفر عن دمار واسع دون سقوط ضحايا بسبب نزوح الأهالي. وقال مصدر إعلامي إن الطيران استهدف مناطق المعارضة في الريف الشرقي “بأكثر من ستمئة غارة خلال الأيام الثلاثة الماضية”.

دولياً، دعا حزب البديل من أجل ألمانيا اليميني، وهو ثالث أكبر حزب في البرلمان، إلى إعادة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، و”الحوار مع نظام الأسد للاتفاق على استقبالهم”. فيما رد حزب الخضر بانتقادات شديدة لمقترح الحزب اليميني، واصفاً إياه بأنه “بلا قلب، وينم عن جهل وعدم دراية”، بحسب وصفه.

في الاقتصاد، وصل سعر مبيع الدولار في السوق السوداء إلى أربعمئة وثلاث وثمانين ليرة سورية، فيما وصل سعر شرائه إلى أربعمئة وثمانين ليرة سورية.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Mg35u