إدارة معبر باب الهوى تسمح للتجار بإدخال البضائع الروسية إلى سوريا

إدارة معبر باب الهوى تسمح للتجار بإدخال البضائع الروسية إلى سوريا

أعلنت إدارة معبر باب الهوى، بالسماح للتجار والمندوبين بإدخال البضائع # الروسية إلى داخل الأراضي السورية، وذلك بعد ورود طلبات من التجار للسماح لهم باستيراد البضائع الروسية، بحسب بيان صادر عن إدارة المعبر.

وقال مدير المكتب الإعلامي في المعبر، (مازن علوش)، إن “البضائع # الروسية ستدخل بشرط دفع رسمها ضعف الرسم الموجود لها بالتعرفة الجمركية، من أجل الحد من استيرادها وشراء #المواطنين للبضائع بسعر أرخص”.

وأضاف علوش، أن “أبرز المواد المستوردة من #روسيا هي الزيوت #المعدنية والذرة والحبوب ومانع التجمد والدخن (أكل الطيور) وغيرها”.

وأكد علوش أن البضائع #الروسية كانت تدخل خلال السنوات الماضية عبر المعبر، قبل إيقافها في بداية الربع الثاني من العام 2017 لدراسة إمكانية إلغائها من #الأسواق الداخلية، مشيراً إلى أن # الأسواق التركية مليئة بالبضائع #الروسية نتيجة الاتفاقات التجارية بينهما، ورغم محاولة إدارة المعبر “توجيه التجار نحو البضائع الرومانية والبلغارية والأوكرانية والأرجنتينية، إلا أن كلفة النقل عالية جدًا لبضائع هذه الدول”، حسب تعبيره

وأوضح علوش إلى أن البضائع #الروسية تدخل إلى مناطق سيطرة #المعارضة عن طريق مناطق النظام، ومناطق شمالي حلب عبر معبر باب السلامة، إضافة إلى تحايل التجار لإدخالها عبر تزويرها.

يشار إلى أن معبر باب #الهوى يعتبر الشريان الرئيسي لمناطق #المعارضة شمالي سوريا، وتدخل أغلب البضائع من تركيا عن طريقه.