حوافز مدير جمارك النظام تصل إلى 20 مليون ليرة سنوياً

أكد مصدر مطلع في مديرية الجمارك العامة التابعة للنظام السوري، أن مديرها العام يتقاضى سنوياً أكثر من 20 مليون ليرة كحوافز فقط، بحسب ما نقل موقع سينسيريا.

وتُمنح المكافآت بموجب نظام الحوافز المعمول به في الجمارك المسمى “فوكو مات”، أي الصندوق المشترك، ويجيز  هذا القانون لموظفي الجمارك، توزيعها على العاملين حسب المراتب الوظيفية، حيث تزيد وتنقص حسب معدل #الغرامات المفروضة على المخالفين بعد ضبط #السلع والمنتجات #المخالفة وخاصة المهربات.

وأشار المصدر، إلى أن الجمارك قامت على تحقيق إيرادات كبيرة ساهمت في رفد الخزينة العامة بمبالغ طائلة تقدر بالمليارات، وبناء عليه سترتفع حتماً حوافز #المدير العام وغيره من المدراء التابعين لإدارته، وفي الضابطة الجمركية أيضاً.

وأكد المصدر إلى أن ما يتقاضه #المدير العام بحسب نظام #الحوافز، قانوني ومشروع، ولا ينطوي على أي مخالفة أبداً، وخاصة أن أغلب #المدراء المعنيين يأخذون حصتهم من #الصندوق المشترك.

يشار إلى أن مدير جمارك التابعة لحكومة النظام، (خالد عسكر) أكد أن إيرادات المديرية للعام 2016 حتى نهاية شهر أيلول بلغت 2.6 مليار ليرة سورية، وأنه من المتوقع أن تصل مع نهاية 2016 أكثر من 3 مليارات ليرة سورية.

يشار إلى أن قيمة إيرادات مديرية #الجمارك العامة التابعة للنظام السوري وصلت إلى نحو 113 مليار ليرة، خلال النصف الأول من عام 2017، وتضمنت الإيرادات غرامات #القضايا التابعة لمديرية الضابطة #الجمركية ومديرية مكافحة التهريب، كما شملت مخالفات البيانات الجمركية بالمديرية العامة، بحسب ما أعلنت مواقع تابعة للنظام.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/nGSxb