حكومة النظام تخصص 35 مليار ليرة لإعادة تأهيل البنى التحتية في داريا


كشف رئيس بلدية داريا (مروان عبيد)، أن مجلس وزراء النظام #السوري خصص مبلغ 35 مليار ليرة سورية لإعادة تأهيل البنى التحتية لمدينة داريا.

وأكد عبيد خلال لقاء له على إحدى الراديوهات في سوريا، أن بلدية #دارايا استلمت مليار ليرة من المبلغ المخصص، توزعت على المديريات المساهمة في عمليات التأهيل، مشيراً إلى أن “العمل يتركز حاليا على المنطقة #الشمالية، بدءاً من الدوار الرئيسي مروراً بالمخفر والبلدية ومنطقة الشاميات وصولاً إلى أحياء الطريق المؤدي إلى معضمية #الشام”، حسب تعبيره.

وقال عبيد، إن “التأهيل طال كل من مبنى #الهاتف، المستوصف، مخفر الشرطة، بناء النفوس، ومدرسة الحكمة، بالإضافة إلى شبكة مياه الشرب، وقرابة 50% من شبكة الصرف الصحي”.

وأضاف عبيد، أن “المهلة الزمنية المتوقعة لإعادة تأهيل المحور #الخدمي في القسم الأول من #المدينة ستة أشهر، مقدراً حجم استيعاب المنطقة بـ 100 ألف نسمة، حسب تعبيره.

وأوضح عبيد أن موعد عودة السكان هو شأن أمني وسياسي، قائلاً “لا يوجد موعد محدد لعودة #السكان، وهناك اعتبارات سياسية وأمور أمنية تمنع تحديد موعد الدخول”.

يشار إلى أن “المكتب #التنفيذي لبلدية داريا” أعلن في وقت سابق، عبر صفحته على الفيس بوك، عن دخول آليات ترحيل #الأنقاض للمدينة، والعمل على فتح الطرقات وإزالة السواتر.


التعليقات