مشاركة

جوان علي – القامشلي

نفت قوى الأمن الداخلي التابعة للإدارة المدنية في #منبج، قتلها لمدنيين اثنين من سكان المدينة، متعهدة بالكشف عن ملابسات القضية في وقت قريب.

حيث قالت قوى الأمن الداخلي في بيانها مساء اليوم، إن “قتل المواطنين عبد الحنان محمد المحمد وعبود حسين المجنان، تم من قبل بعض القوى المعادية، رغبة منهم في زعزعة السلم والإيهام بأن قوى الأمن الداخلي هي من اعتقلتهما وقامت بقتلهما، وذلك من أجل ضرب العلاقة بينها وبين أهالي منبج”.

وكان أهالي الضحيتين قد “استلموا جثتيهما صباح اليوم من مشفى الفرات في المدينة، مطالبين بالكشف عن حيثيات الجريمة التي اودت بحياة ابنيهما”.

يذكر أن قوى الأمن الداخلي في منبج، أعلنت “عثورها على جثتي الضحيتين بالقرب من قرية قبر إيمو في منطقة جسر قره قوزاق قبل يومين”.

يشار إلى أن مجموعة من الشخصيات ووجهاء المدينة كانت قد أعلنت عن تشكيل الإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة منبج وريفها، في منتصف آذار من العام الماضي، وذلك بعد أشهر من سيطرة قوات سوريا الديمقراطية عليها.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/aGOnU