مشاركة

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار المفاوضات بين #روسيا وفصيلي #جيش_الإسلام و #فيلق_الرحمن بشأن #الغوطة_الشرقية، دون الوصول إلى أي اتفاق حتى الآن.

وقال المرصد إن المعارضة “عرضت على الروس إخراج هيئة #تحرير_الشام (تشكل جماعة كانت تعرف بجبهة النصرة نواة لها) بشكل كامل من الغوطة الشرقية، وهو ما رفضته موسكو”.

وطلب الروس في المقابل “إخلاء الغوطة من المدنيين”، وأنذرت موسكو الأطراف المعارضة بأن “قوات النظام بقيادة العميد سهيل الحسن المدعوم روسياً ستدخل المنطقة لتسيطر عليها وتؤمن محيط العاصمة”.

ونقل المرصد عن مصادر مطلعة أن المفاوضات حتى الآن مازالت مستمرة، في وقت يحضر مجلس الأمن لاجتماع بشأن هدنة في الغوطة، بعد أن أجل التصويت على مشروع قرار بهذا الشأن أمس الخميس.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/uFaTn