1.8 مليون ليرة قيمة فاتورة كهرباء لأحد المنازل في العاصمة دمشق


نقلت صحيفة الوطن المقربة من النظام، أن دائرة جباية #دمشق المركزية، طالبت مواطن بتسديد 1.8 مليون ليرة سورية، قيمة خمس فواتير #كهرباء مترتبة عليه جراء تركها غير مدفوعة.

وبحسب الصحيفة، “بلغت كمية الاستهلاك 55 ألف كيلو واط ساعي للدورات الخمس، توزعت قيمها إلى قيمة #الرسوم فقط في الدورة الأولى والثانية، وبلغت فاتورة الدورة الرابعة والخامسة 30 ألف ليرة، أما الدورة الثالثة فقد زادت قيمتها عن 1.8 مليون ليرة سورية”.

وقال وزير الكهرباء في حكومة النظام (محمد زهير خربوطلي)، إن “تم طلب المشترك إلى مكتبي لمعالجة الموضوع مباشرة”.

بدوره قال مدير مسؤول في الكهرباء للصحيفة، “استغرب وصول قيمة فواتير منزلية إلى 55 ألف كيلو واط خلال دورة واحدة، حيث  أن أعلى معدلات الاستهلاك #المنزلي للمنازل الكبيرة والفيلات، لا تتجاوز 5 آلاف كيلو واط ساعي تقريباً”، مرجحاً حدوث خطأ بالفاتورة، مشيراً إلى أن “أغلب فواتير الاستهلاك #المنزلي تصل عادة إلى 1000 كيلو واط تقريباً زيادة بكميات قليلة أو نقصاناَ عنها”، حسب تعبيره.

وقال مدير العلاقات العامة في وزارة كهرباء النظام، (أحمد قيران)، إنه “تمت معالجة الحالة بعد الكشف على العداد من خلال العودة إلى #الفواتير السابقة للمشترك، وسيتم تشريح هذه الفاتورة لأنه مستحيل أن يكون المبلغ المذكور.

يذكر أن أخطاء وزارة #الكهرباء التابعة لحكومة النظام في قيمة فواتير استهلاك المواطنين متكررة بشكل دائم، حيث تعرض مواطن في مدينة جبلة لنفس الخطأ، وبلغت فاتورة الكهرباء حينها مليون ليرة سورية.


التعليقات