بغداد 16°C
دمشق 10°C
الجمعة 27 نوفمبر 2020

مسؤول في حكومة النظام: أسطوانات الغاز القديمة تشكل خطراً على المواطنين


طلبت الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد #البترولية التابعة لحكومة النظام، من أصحاب المنشآت #الصناعية والتجارية والسياحية في المحافظات السورية باستبدال جميع أسطوانات #الغاز الصناعية والتجارية محلية الصنع القديمة الموجودة لديهم خلال مدة أقصاها شهرين، بحسب ما نقلت صحيفة الوطن المقربة من النظام.

وكشف مدير فرع غاز دمشق وريفها التابع لحكومة النظام (منصور طه)، أن أسطوانات #الغاز القديمة محلية الصنع المتداولة حالياً بين أيدي #التجار والصناعيين تشكل خطراً عليهم.

وأكد طه، أنه لم يتم إصلاح هذه الأنواع من #الأسطوانات منذ أكثر من خمس سنوات وعمرها يزيد على 40 عاماً، لافتاً إلى أن العدد الإجمالي للأسطوانات التي من المفترض أن يتم استبدالها خلال الفترة التي يمهلها #القرار لأصحاب المنشآت الصناعية والسياحية يتجاوز 10 آلاف أسطوانة في دمشق وريفها.

وقال طه، إن كل من لا يقوم باستبدال #الأسطوانات القديمة المتداولة لديه سيتم إتلافها بطريقة غير مباشرة لأنه لن يتم استلامها بعد مضي الفترة المحددة «شهرين» لتعبئتها، مشيراً إلى أنّ التعبئة والصيانة بعد مضي الفترة المحددة فقط للأسطوانات الجديدة”.

وأضاف طه، “تم توقيع عقد استيراد ما يقارب 100 ألف أسطوانة #غاز صناعية جديدة موجودة حالياً يتم التسليم منها لكل من يقوم بالاستبدال أو يقوم بشرائها”.

واوضح مسؤول النظام، أنه تم خلال الشهرين الماضيين، استبدال ما يقارب 1.99 مليون أسطوانة غاز، منها 1.88 مليون #أسطوانة غاز منزلي و111 ألف أسطوانة غاز صناعية وتجارية”.

يذكر أن أسعار بيع أسطوانات #الغاز المعبأة تضاعف خلال سنوات الحرب في #سوريا، ويبلغ سعر الأسطوانة المنزلية الواحدة 2200 ليرة سورية في العاصمة دمشق.


التعليقات