بالأسلحة المحرمة: النظام وروسيا يقصفان الغوطة وسقوط ضحايا.. ومعارك عنيفة على تخوم المدن

بالأسلحة المحرمة: النظام وروسيا يقصفان الغوطة وسقوط ضحايا.. ومعارك عنيفة على تخوم المدن

سليمان مطر – ريف #دمشق

واصلت قوات النظام حملتها العسكرية على منطقة # #الغوطة_الشرقية في #ريف_ #دمشق ، بدعم جوي روسي، حيث تم استهداف مدن وبلدات الغوطة بعشرات الغارات الجوية والقذائف الصاروخية والمدفعية بشكلٍ مكثف، ما تسبب بمقتل وإصابة عدد من المدنيين .

وذكر الناطق باسم # #الدفاع_المدني في ريف # #دمشق (محمود آدم)، لموقع الحل أنّ الطيران الروسي “استهدف بأكثر من 12 غارة جوية محملة بصواريخ عنقودية، كلاً من # #كفربطنا ، # #سقبا ، # #حمورية ، # #حزة ، # #حرستا ، ما تسبب بمقتل ثمانية مدنيين وإصابة العشرات كحصيلة أولية”.

وقال الناشط منتصر أبو زيد من جهته أنّ قوات النظام “حاولت بالأمس التقدم على أكثر من محور في منطقة # #حرستا و في محيط # #عين_ترما ، إلّا أنّ فصائل المعارضة تصدت لهذه المحاولة بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام”. مؤكداً أنّ المعركة الآن “باتت أصعب من ذي قبل على قوات النظام، بسبب خبرة فصائل المعارضة بحرب المدن التي تجري الآن في المنطقة”، حسب قوله.

تجدر الإشارة إلى أنّ قوات النظام مستمرة بحصار المنطقة بشكل كامل، حيث تمنع إدخال المواد الغذائية والأساسية والطبية إلى المنطقة، الأمر الذي أدى لتدهور الأوضاع المعيشية والإنسانية والطبية بشكلٍ كبير، لا سيما مع استمرار الحملة العسكرية بشكل موسع على المنطقة، بحسب ناشطين.