صناعيون يطالبون بتخفيض أسعار الغزول القطنية بنسبة 20%

طلب صناعيو #الأقمشة وصباغتها، من وزارة الصناعة التابعة لحكومة النظام، بتخفيض أسعار الغزول القطنية المنتجة في معامل المؤسسة العامة للصناعات النسيجية، بنسبة 20% لتتناسب مع الأسعار #العالمية، بحسب ما نقل موقع الاقتصادي.

وأكد الصناعيون في غرفة صناعة دمشق وريفها التابعة للنظام، أنهم يواجهون صعوبات كبيرة، تعيق عملهم نتيجة ارتفاع تكاليف #الإنتاج وعدم قدرتهم على منافسة الأقمشة المستوردة والمهربة، وهو ماجعل معاملهم تعمل بالحد الأدنى وتلحق بها خسائر كبيرة.

وذكر الموقع، أن #الصناعيين قدموا مذكرة لحكومة النظام، تتضمن “السماح باستيراد الغزول #القطنية من كافة الأنواع والنمر ودون موافقة المؤسسة النسيجية في حال لم تخفض أسعار الخيوط المنتجة لديها للأسعار العالمية”.

كما طالب الصناعيون، وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية التابعة لحكومة النظام، بتخفيض السعر الاسترشادي للخيوط #الصناعية من 2 دولار للكيلو إلى 1.5 دولار، وتخفيض السعر الاسترشادي للخيوط الكومبات القطنية من 3 دولار إلى 2 دولار كونها لا تنتج محلياً في القطاعين العام والخاص، بالإضافة لتوحيد الأسعار الاسترشادية لأقمشة #الألبسة بـ 5 دولار للكيلو عوضاً عن التسعيرتين الحاليتين بـ 3 دولار لأقمشة النسيج و6 دولارات للأقمشة المصنرة، حتى لا يحدث أي التباس بتسعير الأقمشة بالجمارك.

يشار إلى أن الحرب في #سوريا أخرجت 9 شركات غزل ونسيج عن الخدمة من أصل 15 شركة، ما أدى إلى زيادة في أسعار منتجاتها من #الغزول، وذلك جراء الزيادات التي طرأت على كلف الإنتاج.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/yHTC4