موالون للأسد يحتفلون بانتهاء الضربة الأمريكية على سوريا.. ومعارضون يشككون في جدواها

موالون للأسد يحتفلون بانتهاء الضربة الأمريكية على سوريا.. ومعارضون يشككون في جدواها

سليمان مطر – ريف دمشق

خرج عشرات الموالين للنظام السوري، اليوم، في مسيرات احتفالية، في عدة مناطق في العاصمة#دمشق وريفها، وذلك بعد انتهاء ما أسموه “العدوان الثلاثي” على سوريا، حيث تم تنفيذ ضربة جوية أمريكية، فرنسية، بريطانية على مواقع عسكرية للنظام فجر اليوم.

وأفاد شهود عيان لموقع الحل أنّ “عشرات المدنيين تجمعوا بدايةً في ساحة # #الأمويين  في العاصمة دمشق، واحتفلوا على أصوات أغاني تدعم جيش النظام، كما شهدت مدينة # #النبك  في#ريف_دمشق مسيرة بالسيارات، تحمل الأعلام وتهتف لرئيس النظام بشار الأسد، بعد انقضاء الضربة الأمريكية”.

كما خرج المئات في منطقة # #وادي_بردى  في احتفالية مزدوجة حسب ما نشرته وسائل إعلامية موالية للنظام، حيث كان من المقرر أن يكون التجمع اليوم للاحتفال “بانتصار” النظام في # #الغوطة_الشرقية ، إلّا أنّ تزامنه مع الضربة الأمريكية دفع المنظمين للإعلان أنّه سيكون للتعبير عن فرحتهم في الانتصار على “الإرهاب الداخلي” و”العدوان الثلاثي” الخارجي، حسب وصفهم.

في حين اعتبر الناشط المعارض منتصر أبو زيد في حديث لموقع الحل أنّ “الضربة الأمريكية لم تكن جدية بما يكفي لتؤثر على النظام السوري، وأشار إلى أنّ يوم واحد مما عاشته الغوطة الشرقية، كان صعباً على المدنيين أكثر من هذه الضربات التي كانت بتنسيق مسبق بين الدول”، حسب قوله.